نعزز مفهوم الاقتصاد الإبداعيّ في المشهد الثقافي

تهدف الشركة إلى الإسهام في تعزيز مفهوم الاقتصاد الإبداعيّ الذي يقوم على الإنتاجيّة بالمعنيين: المعنويّ والماديّ، وهذا الإسهام يتجلى عبر:

تقديم الخدمات التدريبية لتفعيل المبادرات الثقافية.

خلق وابتكار مشاريع جديدة ترفد المشهد الثقافي.

تطوير المشاريع الثقافيّة القائمة وتحسين مخرجاتها.

كيف

تعمل الشركة بطريقة ثلاثية الأبعاد، حيث يتمركز البعد الأول في فريقنا الاستشاريّ الأساسي ومن ثم تتفرع عن هذا الفريق مجموعات خبراء تتّنوع بتنوع المجال الثقافي، فستكون لدينا على سبيل المثال مجموعة خبرة سينمائية ومجموعة خبرة أدبيّة، وأخيرا ترفع الشركة من أدائها عبر مجموعة واسعة من الشراكات مع جهات استشاريّة رائدة إقليميّة ودوليّة.وتتخذ أشار من الرياض مقراً رئيساً لها، وتعمل في عدة دول عبر شراكاتها ومواقع فريقها الاستشاري.

نعزّز المشهد الثقافي

تعمل الشركة في المجال الثقافي بشقيه الماديّ وغير الماديّ، وتعنى بمجالات ؛ الآداب، العلوم، السينما والمسرح، الموسيقى، الفنون البصريّة، الأزياء، السياحة الثقافيّة.في هذه المجالات تقدم الشركة مجموعة من الخدمات تتوزع بين خمسة مسارات:

الإشراف على التنفيذ

تقديم المعونة في الإشراف على سير المبادرات وتقديم المشورة خلال تطوير المبادرة وتنفيذها.

التخطيط والتصميم

وضع إستراتيجيات متوسطة وطويلة المدى، تصميم مبادرات وبرامج وفعاليات ومهرجانات، دراسات الجدوى، حساب الفرص والمخاطر.

الاستقطاب والتوظيف

مد السوق الثقافية بالكفاءات المتخصصة عبر قاعدة بيانات متكاملة تشمل الكتاب، والفنانين، والمحكّمين، والتقنيين، والمختصين.

التقييم والتطوير

جمع البيانات وتحليلها، قياس التأثير، استطلاع آراء المتخصصين وعامة المستفيدين، إنجاز مذكرات التطوير الجزئية والشاملة.

التدريب والتأهيل

تطوير قدرات العاملين في القطاعات الثقافية من خلال جملة من الدورات وورش العمل التي تعنى بالمهارات الإستراتيجية.

فريق العمل

محمد عبدالباري

شاعر وباحث متخصص في مجالات الفكر والفلسفة، ومستشار في المشاريع الثقافية.في طور إنجاز برنامجيّ دكتوراه أحدهما في جامعة السوربون في باريس والآخر في جامعة ميونخ بألمانيا.عمل مستشاراً لعدد من الجهات الثقافية في العالم العربي. في هذا الصدد، عمل في مجالات وضع الإستراتيجيات، تقييم المشاريع، تعزيز علاقات التوأمة مع الجهات ذات الخبرة، تصميم الحقائب التدريبية، تحكيم الأبحاث، توظيف الكفاءات.على صعيد آخر، له حضور في مختلف وسائل الإعلام، كما أصدر عدداً من الكتب التي نالت رواجاً وفاز بمجموعة من أرفع الجوائز في العالم العربي.

عبدالكريم الخليفي

مستشار في الإستراتيجيات والمبادرات الثقافية، وخبير تطوير وإدارة المشاريع.حاصل على شهادة الهندسة من جامعة الملك فهد للبترول والمعادن، والماجستير في العلوم الإنسانية من جامعة بادوفا في إيطاليا.بخبرة 12 عاماً في إدارة وتطوير المشاريع الثقافية لعددٍ من المؤسسات، من أهمها: وزارة الثقافة، ومركز إثراء، ومؤسسة بدر بن عبدالمحسن الحضارية.

عبدالله الفارس

مستشار في المجالات الثقافية، وتعزيز العلامة الشخصية والوطنية.حصل على بكالوريوس إدارة الأعمال من جامعة ولاية كاليفورنيا بأمريكا، وماجستير في التسويق بجامعة Queen Mary University of London في بريطانيا. يُعد حالياً رسالة الدكتوراه في لندن ببحثٍ حول (تسويق السياحة الثقافية).عمِل في التسويق بكاليفورنيا، وتطوير الأعمال بلندن. كما عمل محاضراً متعاوناً في عدد من الجامعات السعودية، ومديراً للمحتوى بمؤسسة مسك الخيرية، ومديراً للأبحاث والدراسات الثقافية بمركز الرياض للدراسات والأبحاث، كما أسّس وأدار مبادرة "المنور" للأبحاث الثقافية.